صانِعُو السَّلام المُضطَّهَدُون

طُوبَى للمَطرُودِينَ من أجلِ البِرّ، لأنَّ لَهُم مَلَكُوت السَّماوات. يُوجَدُ سَبَبٌ جَعَلَ التَّطويبَةَ عَن صَانِعِي السَّلامِ تَتبَعُ التَّطويبَةَ عن الإضطِّهاد. أُولَئِكَ الذين أصبَحُوا خُدَّامَ مُصَالَحَةٍ، غالِبًا ما يتألَّمُون؛ وقد يَخسَرُونَ حَياتَهُم أحيانًا، لأنَّهُم وَحَّدُوا أنفُسَهُم معَ يسُوع المَسِيح. فالتِّلمِيذُ الحَقِيقيُّ، الذي هُوَ مِثل يسُوع، والذي لَدَيهِ "المَواقِف الجَمِيلَة،" يُواجِهُ النَّاسَ بالمِثَالِ الذي يَنبَغي أن يَكُونُوا علَيهِ، وغالِباً ما يتألَّمُ لِيَسُوع.

سجّل بريدك الإلكتروني

الدخول إلى تحديثات، أخبار، دوروس في الكتاب المقدس والرسائل المُلهمة وذلك من أكثر الأصوات المسيحية المؤثرة في العالم.

Thank you for signing up to receive updates from TWR360.

بعض المعلومات المطلوبة مفقودة