إطَارُ المَوعِظَة على الجَبَل 1

تُوجَدُ سَبعَةُ أمثِلَةٍ عن شَعبِ اللهِ وهُوَ يَرُدُّ على مَلاخِي. هذه المُحادَثاتُ السَّبعُ تُسَمَّى، "الهَمَساتُ السَّبع لِقَلبٍ يَفتُرُ تِجَاهَ الله،" أو "هَمَسَاتُ الإرتِدَادِ السَّبع"، لأنَّها تَصِفُ عوَارِضَ الشَّعبِ الذي خَسِرَ علاقَةَ المَحَبَّةِ معَ الله. كانت رِسالَةُ مَلاخِي إعَادَةُ تَرميم علاقة الشَّعب معَ الرَّبّ. تنبَّأَ مَلاخِي عن مَجيءِ المَسيحِ ثانِيَةً لأجلِ المُؤمِنين، وعن دَينُونَةٍ قاسِيَةٍ على أصحابِ القُلُوبِ البارِدَة، وعن يُوحَنَّا المَعمدان الذي سيُعِدُّ الطَّريقَ للرَّبِّ يسُوع.

سجّل بريدك الإلكتروني

Sign up for the TWR360 Newsletter

Access updates, news, Biblical teaching and inspirational messages from powerful Christian voices.

شكراً للإشتراك حتى يصلك التحديث من TWR360

بعض المعلومات المطلوبة مفقودة